السبت، 10 مايو، 2014

سبب الابتسامة

مازلت أشعر بمرارة وأبتسم، وإن كنت لا أنكر أنها قلت كثيرا عن ذي قبل.. تراودني أحلام عن كل شيء؛ عن الآلام الماضية والآلام المتوقع حدوثها. أخشى على نفسي مرارة الفقد مجددا، وليس أشد من مرارة فقد النفس.. أن تفقد أجزاءً متوالية من نفسك فتتنكر لها في نهاية المطاف، لتكتشف أنك أضعت ماتبقى لك من العمر مهما طال في تفاهات لا طائل منها ولا رجاء فيها..

لأجل ذلك سأظل أبتسم، مهما كان حجم المرارة، ومهما طال أمدها..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق