الخميس، 29 أغسطس، 2013

الكثير من التفكير يضر



ينقلب التفكير نقمة في كثير من الأحيان. لك أن تتخيل ماذا يعني أن يعمل عقلك بصورة متواصلة لا يمل من كثرة ما يتزاحم بداخله من أفكار.. لا يشعر بالإرهاق إلا بعد حين، وقت أن تلتبس عليه الأمور ويصبح عاجزا عن تلقي أي شيء جديد أو فهم أي عصي.. ساعتها، القليل من الراحة الإجبارية لا يضر.. عنصر الإجبار ضروري هنا، وإلا سيصبح الانهيار هو النتيجة الحتمية.. المشكلة أن الأمر ليس بتلك السهولة المفترضة، وإلا لما كنا تعساء الآن..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق